أحبك اليوم و لا أعلم غداً ان كنت سأحبك و هذا يكفيني

اليوم إذاً كان لقائنا الأول
و لا أعتقد أنه الأخير..
ربما أكون قد أحببتك من أول لقاء لا أعلم
هي مجموعه من المشاعر .. و أنا غير قادر على وصفها الأن
هي الأعجاب و الاحترام و الرغبة طبعاً
كم كان صعب وقت الأنتظار
عمر كامل من الانتظار ترى هل تكونين أنت
في مثل علاقتنا .. حيث لا أستطيع وضع أسم لها
هذه العلاقات هي كأنك تزرع قنبله موقوته في داخل أحشائك
قنبله مضبوطه على تاريخ و وقت معين نجهله
لكننا نزرعها بكل سعادة حيث طاب لنا في جسدنا
لتنفجر في وقتها المضبوط
نحن نعلم ,, بهذا و رغم كل شيء نزرعها غير أبهين
الجوع الى الحب الجوع الى الحنان الجوع الى الانسانية
جوع من نوع أخر ,,
أنني جائع الى عينيكي ,, فمنحيني الشعور بالتخمه و لو ليوم واحد يا سيدتي
هل يعقل و نحن في القرن الواحد و العشرين و لا يوجد دواء للحب
كبسوله او كبسولتين تغمرك بكل مشاعر الحب
الحب و العاطفه حاجة انسانية ملحة مثلها مثل اي حاجة أخرى
لعلنا نفهم هذا يوماً..
رغم كل شيء الحب يجعلنا أقوياء .. أحبك اليوم و لا أعلم غداً ان كنت سأحبك و هذا يكفيني

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s